• ×

04:33 صباحًا , الإثنين 17 ديسمبر 2018

فيديو هذا الشهر

القوالب التكميلية للمقالات

ارقام هامة

  1. امن الدولة 990
  2. الدوريات الامنية 999
  3. المرور 993
  4. الدفاع المدني 999
  5. الهلال الاحمر 997
  6. بلاغ تجاري 1900
  7. بلاغ البلدية 940
  8. بلاغات الصحة 937
  9. امن الطرق 996
  10. مكافحة المخدرات 995
  11. نجم للحوادث 920000560

التعليم في وقتنا الحاضر

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
حينما نريد أن نكون تحت وطأة التقدم الكبير والسريع الذي تشهده جميع الدول ، لا بد أن ننظر وبكل واقعية إلى " التعليم " وما يخلفه من آثار إيجابية أو سلبية اتجاه أبناء وبنات هذا الوطن .
ولا نغفل حقيقةً أن احد أعمدة التعليم الأساسية هو " المعلم "
فبلا شك أن المعلم هو أساس تكوين الفكر لتحقيق الأهداف المرجوة من شبابنا وبناتنا سواء في الأخلاق أو التكوين الثقافي .
وجميعا لا نغفل بأن " المعلم " يعاني في وقتنا الحالي من قلة الاحترام المتبادل بينه وبين أبنائنا ، وذلك أمر خطير يجب الالتفات له و الاهتمام به ، فالاحترام هو أساس لإيصال الفكر والمعلومة بشكل لائق يتقبله الفرد المتلقي ويسعى لتطبيقه .
هنا نضع علامة استفهام كبيرة عن سبب ضعف هيبة المعلم وما سبيل التصحيح السليم لها ..؟
برأيي أن هذا الأمر الخطير يجمع بين ٣ أمور مهمة ..
ألا وهي " المعلم ، وزارة التربية والتعليم ، الأسرة والمجتمع " سنأخذ ذلك في نقاط ، نبدأ أولاً بالمعلم -لابد أن يتصف بوسع علمه ، ومدى حلمه ، وقوة صبره ، ولين جانبه ، لفرض الاحترام المتبادل ، وأداء رسالته التعليمية بكل أمانة ، وان يكون قدوة صالحة داخل وخارج المدرسة.
أما وزارة التربية والتعليم / يجب أن تعاد هيبة المعلم بإعطائه حقوقه و منحه الفرصة ليبدع و يتميز بعيداً عن القرارات التعسفية ، ومنحه دورات تأهيلية يستفاد منها في التعامل مع جميع الأعمار ، وتهيئة نفسية المعلم في الدوام من حيث المسافة والنقل وفق أنظمة متطورة ، أيضاً من وجهة نظري أن اختبار القياس جعل من أهمية الدراسة اقل بكثير من ذي قبل ، مما جهل الطالب يتساهل كثير في أداء دراسته وواجباته بشكل كامل ومتميز ..
الأسرة والمجتمع تحتاج إلي مساهمة الأسرة والمجتمع بأكمله إلي إعادة هيبة المعلم ، بعض الأسر تسخر من المعلمين أمام أبناءهم ، وذلك له الأثر الكبير في عدم تقديرهم لأداء رسالة معلميهم ، لذا يجب غرس احترام المعلم وتقديره وعدم التنقيص منه مهما كانت المسببات ..


الكاتب: راشد بن مزياد آل قنيعير الشمري
حساب الانستقرام

 0  0  7
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 04:33 صباحًا الإثنين 17 ديسمبر 2018.